بعد صاعقة نيوكاسل.. كلوب يتحدث عن “الغضب الحتمي”

بعد صاعقة نيوكاسل.. كلوب يتحدث عن "الغضب الحتمي"

 

اعتبر مدرب ليفربول، يورغن كلوب، أن فريقه ليس لديه ما يخسره في المباريات المتبقية من موسم الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعد التعادل 1-1 مع نيوكاسل يونايتد، السبت، وأكد أنه يجب أن يصبح فريقا “غاضبا” مرة أخرى لاستعادة مستواه.

وافتتح ليفربول حامل اللقب التسجيل في أنفيلد بعد مرور ثلاث دقائق عن طريق محمد صلاح، لكن البديل جو ويلوك أدرك التعادل لنيوكاسل في الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع، ليصعق أصحاب الأرض.

وتركت النتيجة ليفربول سادسا برصيد 54 نقطة من 33 مباراة، وتعرضت آماله في التأهل إلى دوري أبطال أوروبا لضربة، بينما قال كلوب إن فريقه بمستواه الحالي لا يستحق اللعب في البطولة القارية.

ويدعم كلوب فريقه، المبتلى بالإصابات، لاستعادة مستواه عندما يتعافى اللاعبون الأساسيون بقيادة فيرجيل فان دايك، وعند عودةا لمشجعين أيضا إلى الملاعب، لكنه أكد الحاجة الآن إلى حلول فورية.

وقال كلوب للصحفيين “الأمر يشبه أن كل لاعب في العالم يحتاج إلى الزخم ورد الفعل الإيجابي من نفسه وفي بعض المواقف المحددة، لكن الحلول طويلة المدى جيدة”.

وأضاف “يجب أن نعمل على الحلول قصيرة المدى. ليس من التبسيط الشديد أن أقول (عودة المشجعين والمصابين ستصلح المشكلات). أعرف ذلك لأنه عندما ينتهي الموسم ويعود بعض المدافعين سنبدأ بشكل مفاجئ اللعب مرة أخرى.

“لكن علينا أن نصبح فريقا من الصعب اللعب أمامه، ويجب أن نصبح فريقا غاضبا بطريقة إيجابية… وسنصبح ذلك مجددا. الآن لدينا الفرصة وبكل تأكيد ليس لدينا ما نخسره. يبدو الأمر كذلك لأننا نعيش الموقف”.

وسيلعب ليفربول في الجولة المقبلة في ضيافة مانشستر يونايتد صاحب المركز الثاني في الدوري الممتاز في الثاني من ايار.

 

بعد صاعقة نيوكاسل.. كلوب يتحدث عن "الغضب الحتمي"
قد يعجبك ايضا